6/13/2018

اجمل شعر عن العيد 2018 | رسائل قصيره تهنئة بعيد الفطر والاضحى 2018

من اجمل ما كتبه الشعراء المعاصرين عن العيد السعيد
هنا اجمل باقة لأروع القصائد وابيات الشعر
 التي تتحدث عن العيد السعيد
منها لعيد الفطر واخرى لعيد الاضحى المبارك،


همسة :أو أن لبسي جديد الثوب عن فرح ماكنت لا بسه لولا التقاليد
 ياعيد لا تطلب الأفراح في زمن هاجت وماجت به أيامنا السود 
ما العيد إلا لقلب بات منتشيا اذا اراد اللقا لبت مواعيد واخضر غصن الهوي في قلبه ونما
وقد تدلت بجنبيه العناقيد وان أتيت لقومي كي تفرحهم فدون قصدك أشكال وتعقيد
أما علمت بأن العرب قد وهنوا ودب بينهم خوف وتهديد تدججوا بسلاح القول واعتنقوا 
حرب الكلام وباس العزم مفقود  ظنوا بأن هرقل الروم منقذهم ونصرهم في وصال الغرب معقود 
اواه ياعيد من سؤل بري جسدي كيف القتال وسيف الحرب مخمود بجاه رب السما ياعيد قل لهم 
أن العقيدة إيمان وتوحيد أطفالنا فقدوا معني ابتسامتهم وحل في دارنا قصف وتشريد
وأمتي لايزال الصمت ديدنها  وصحوها في الوغي شجب وتنديد 
أرض تئن وأخرى تحتسي ألما  والشعب عن منتدي الآراء مطرود  فذو التملق مرفوع ومحتسب 
وللمواهب تهميش وتحميد وللسلام رفاق خاب مقصدهم قد احتوى فكرهم نتن وعربيد
بساحة الفكر أتباع لقاتلهم وللخطابات أبطال صناديد تفرقوا في شتات اليأس في ملل 
وغر أهواءهم زيف وتقليد فكيف لي بعد ذا أنس وأغنية  وعشق قلبي بأرض العرب ممدود 
أني سألتك والاشجان تعصرني هل الهناء بوقت الضيم محمود 
فالعذر أن بحت أو أعلنت عن ألمي  فالحال جرح وبعض البوح تضميد


رسائل قصيره تهنئة بعيد الاضحى المبارك 2018
اترككم مع قصائد واشعار عيد الاضحى المبارك

اجمل شعر عن عيد المسلم الفطر والاضحى


مع أول أيام العيد -  أعاده الله بالفرج على الأمة جميعها

شعر ترحيب بقدوم عيد الاضحى

أهلا بعيد الاضحى هل وأشرقا
ملء الرجاء أمانيا وتألقا
يا شرعة للصائمين مفازة
يا مكرما جمع الورى ما فرقا
لا تبخسوا الأفراح من أعيادنا
ودعوا الأسى حان المنى وتدفقا
تلك الجوامع كبرت ميعاده
يا مرحبا بالعيد يوما مشرقا
فشريعة الباري سواء شريعة
ما جاءت الأعياد إلا موثقا
فتزاوروا وتعايدوا وتصافحوا
وتجددوا لبسا وزيا رونقا
للعيد نكهته وخير مناله
ومشاعر تحيي الجمال تأنقا 
ولتهنأوا فالعيد وحي هناءة
للمسلمين مباركا متعانقا
ودعوا له الأفراح كل مسرة
او زينة أو مأكل ونمارقا
أدعوا للم الشمل دون ضغينة
وتضرعوا للملتقى من فارقا
يا مرحبا بهلاله وسروره
قد جاءكم بنعيمه مترفقا
محض السعادة واهبا متهاديا
يا زائرا ملء الهنا مترافقا
"بارك الله في عيدكم وكل عام وأنتم بالف الف خير "


____________

كبحنا حُزننا كبحا
لكي نستقبل الأضحى
ويومَ العيدِ صلِّينا
وعُدنا للقرى صُبحا
وقمنا بعد أن عُدنا
ذبحنا كبشنا ذبحا
ولكنَّ الأسى مازالَ
في أعماقِنا قُرحا
ذكرنا من فقدناهم
ذكرنا أهلنا الجرحى
وشاهدنا دمارََالحربِ
في الأحياءِ لن يمحى
فكانَ الحزنُ في عيدٍ
أتانا عابسآ سبحا

شعر تهنئة بعيد الاضحى 2017

ياعيد عوُّد بالمسره والهنا
زف التهاني للقريِّب والبعيد
للأهل والأصحاب وكافة ربعنا
والجار والخلان والطفل الولِيد
والعفو يبقى والسموحه بيننا
روحه التسامح واجبه في كل عيد
في نشرة الزينه بأحسن لبسنا
بالطيب والكشخه والثوب الجديد
في فرحة الأطفال بهجة عيدنا
تلعب وترقص ع الأغاني والقصيد
لكن حزّ القلب حالة شعبنا
الحال خسه حال كل ساعه يزيد
تتدمر الخدمات وآساس البناء
والقتل والأرهاب والظلم الشديد
والمشكله سحبوا السيوله مننا
خلّوا الموظف جاي رايح للبريد
أما الحكومه قط ماتدري بنا
وسط الفنادق جالسه ترغد رغيد
والله خراب الحال باين سدّنا
نستأصل الأصلاح الخصم العنيد

قصيده تهنئة عيد الاضحى المبارك 2018

نُهَنِّئُكُمْ بِعِيْدِكُمُ الْجَدِيْدِ
وَدَاْمَ السَّعْدُ فِيْ عِيْدٍ سَعِيْدِ
تَهَاْنِيَ نَظْمُ قَلْبِ أَخٍ مُحِبٍّ
إِلَى الْأَحْبَاْبِ فِيْ عِقْدٍ فَرِيْدِ
يُبَلِّغُهَاْ إِلَى الشَّرَيَاْنِ قَلْبٌ
كَمَاْ أَخَذَ الْفُؤَاْدُ مِنَ الْوَرِيْدِ
تَقَبَّلَ رَبُّنَاْ الطَّاْعَاْتِ مِنْكُمْ
وَجَاْءَ الْعَفْوُ مِنْ رَبٍّ وَدُوْدِ
وَقَاْكُمْ رَبُّنَاْ مِنْ كُلِّ شَرٍّ
حَبَاْكُمْ مِنْ رِضَاْهُ بِالْمَزِيْدِ
وَفَرَّجَ عَنْكُمُ الْكُرُبَاْتِ رَبِّيْ
وَثَبَّتَكُمْ عَلَى النَّهْجِ الرَّشِيْدِ
وَقَاْنَاْ اللَّهُ مِنْ نَاْرٍ تَلَظَّىْ
وَصَيَّرَنَاْ لِجَنَّاْتِ الْخُلُوْدِ
وَحُبٌّ مِثْلُ صَاْفِي الْمَاْءِ عَذْبٌ
جَرَىْ فِيْنَاْ فَأَهْلاً بِالْوُرُوْدِ
وشَوقاً لِلِّقَاْءِ عَسَىْ إلَهِيْ
يَمُنُّ بِهِ قَرِيْباً لِلْبَعِيْدِ
وَخَيْرُ الْعِيْدِ سُعْدٌ لَيْسَ يَبْلَىْ
وَإِنَّ رِضَاْكَ - رَبِّيْ - خَيْرُ عِيْدِ
إِذَاْ مَاْ هَنِّأَوْا بِالْوَرْدِ إِنَّاْ
نُهَنِّئُكُمْ بِعِيْدِكُمُ الْجَدِيْدِ

تهنئة عيد الفطر شعر العيد للحبيب

يــعـودُ 
عــلـيَّ الـعـيدُ والـعـيدُ أن أرى
أحــبـاءَ قـلـبـي فـــي ســـرورٍ ومـغـنمِ
أجـالـسهمْ
يـلـقونَ لــي مــن عـبـيرهم
ويُـجـبَـرُ مــنـي كـــلُّ ضــلـعٍ مـهـشّـمِ
ويـحـيـونَ 
فــي قـلـبي بـقـاعاً بـلاقـعاً
وتـزهـو بهـم روحـي بـلا كـأسِ حـنتمِ
هـــل الـعـيـدُ 
إلا أن تُـقـبـل رأسَ مــنْ
رضـاها رضى الرحمن في دين مسلمِ
هـــل الـعـيـدُ
إلا أنْ تـصـاحبَ والــداً
تـكـون لــه الـظـلّ الــذي فـيه يـحتمي
هــل الـعـيدُ
إلا أن تـعـود عـلى الـذي
هـجـرتَ فـتـبدي الـبـشرَ بـعـد تـجـهمِ
وعــنـد ذوي
الأرحـــامِ تـظـهـرُ رحـمـةً
وتـبــدو بـوجــهٍ بالـبـشـاشـةِ مــفـعـمِ
هـــل الـعـيـدُ
إلا أنْ تــواسـيَ فــاقـدا
وتــرفـعَ ضـيـقـاً عـــن فـقـيـرٍ ومــعـدمِ
هــــل الـعـيـد
إلا أن تـــزور مــجـاوراً
فـلـلـجـار حـــقٌ عــنـد أهـــل الـتـقـدمِ
إذا الـعيدُ
لـم يـجعلك عـيداً فـما أرى
عـرفتَ مـعاني الـعيدِ يـا صاحِ فافهم
______________

نحوي أراكَ قصدتَ سيرَكَ في عَجَلْ
والــكـلُّ نــحـوكَ يـلـهثونَ مــن الأزلْ
عــجَّـلـتَ خــطـوكَ لـلأسـيـرِ تـفـكُّـهُ
وتُــطــرِّزُ الـمـعـنـى بــألـوانِ الـقُـبَـلْ
تُلقي قميصَ الحُّبِّ فوقَ هشاشَتي
فـتـردُّ لــي بَـصَـرَ الـعـزيمةِ و الـمُقَلْ
وتــعــانِـدُ الآلامَ والــذكــرى الــتــي
أكـلـتْ تـفـاصيلَ الـغـريقِ ولــمْ تَــزَلْ
هــل نِـلـتُ عـتـقاً إذ أتـيـتَ ديـارنـا؟
هـل ضـمّني عـفوُ الـرّحيمِ بما نَزَلْ؟
أغــداً سـتـرعاني الـعـوالِمُ والـمدى
وتـطـوِّقُ الأحــزان أســراب الأمــلْ؟
عــيــدٌ ســعـيـدٌ والــسّـعـادةُ دأبُـــهُ
والـكـلُّ مـن فـيضِ الـتأوُّهِ فـي وَجَـلْ
أقـــبِـــلْ لأرواحٍ رأتــــــك هــنــاءهــا
ضَـيـفـاً عــزيـزاً كـلّـمـا حَــلَّ ارتـحـلْ
كـــلُّ الأمــانـي والـتـهـاني إخـوتـي
أيــامُـكـم فــــرحٌ يـبـاركـهـا الــعـمـلْ
ولــتــنـذروا لـــلــهِ كـــــلَّ حـيـاتـكـم
كـي تـظفروا صـوم الـفؤاد عن الزللْ
ولـتـسلكوا سـبـل الـعزيمة والـهدى
كـالـصادق الـمـصدوق إن قــال فـعل
ولـتـجـعلوا الـلـحظات روضــاً مـزهـراً
بـالـحب والإحـسـان يــا نـعم الأجـل.
________________

سـماؤك كـم يضيءُ بها هِلالُ
وعـند الـشَّوقِ يـنبلجُ الـمُحالُ
فـيُشرق قـبل عيدِ الاضحى وَجهٌ
لـه فـي قـرص أضـلعنا اكتمالُ
إلـيـه تـجـملت غُــرَرُ الـقوافي
وطـاب عـلى مـحياه الـسِجالُ
لـه وقـعُ انـبثاقِ الـشَّمسِ لما
بـعـز الـقـيض تـحـضنها الـرِمالُ
جـنوبيُ الـعذوبةِ لـحن عـودي
يـغازَلُ فـي كـمنجتك الـشِمالُ
فـيذرفني انـسكاب الـنَّبعِ خداً
تــــلألأ فــوقــه قـــزحٌ وخـــالُ
أرى حـبي حـراماً في سواكم
وفـيـكم كــم يـباركني الـحَلالُ
تـقمصني فـبات جـواب روحي
أنــا يـا أنـت لـو طُـرِحَ الـسُؤال"
لطعمك في فمي فنجانُ هيلٍ
بـنـار الـشوق تـسكبه الـدِلالُ
فـيـنضجني عـلـى تـنـورٍ كــفٍ
رغــيـفٌ مـــن أكـفـك لايُـطـالُ
رسمتُ عليه من حلمي نذوراً
فـتـحسدني بـحـظوته الـرجالُ
سـتـرسم لـوحـة الـدنـيا ربـانا
يـزاحـم فــي مـواكبها الـجلالُ
عـراقـيون مـلـحَ الأرض نـبـقى
فـيـولـدُ فــي مـرارتـها الــزلالُ
مذاقُ الحبِ وقت الحرب سِلمٌ
وبـعـضُ الـنـاسِ أوطــانٌ ومـالُ
__________________

لا الفطر يسعدني ولا الأضحى

لا الفطرُ يسعدني ولا الأضحى
 والليل عنديْ يشبه الصبحا
أما البلادُ فقلبها وَجِلٌ
 وشعوبها ما أكّدت صُلحا
ما انفكّ باب القدس منغلقا
 يترقّب التحرير والفتحا
فهل احترمنا عيد أُمّتنا
وهل ارتضينا الوُد والصفحا
أم أننا نبقى إلى أبدٍ
بخصامنا ’ لا نقبل النُصحا
إنْ لم تكن في الفطر وحدتنا
فلتجعلوا ميعادها الفِصْحا !!
لا جاه للأعياد يا بلدي
 يتناوبون ببعضهم قدْحا
وإذا التقوا بعدوِ فرحتهم
 خلعوا عليه الشكر والمدحا
ما قمّة للعُرْب نعهدها
 إلا وصارت للعدا سفحا
والوغد يملك كل ناصيةٍ
 والفخذ والنهدين والسطحا
وأصائلٌ كانت مواتنها
 للحر , صارت للردي سبْحا
يا خيل نخوتنا.. مضاربنا
ثوارنا .. كم أشهروا الرمحا
فإذا أخذتِ على يديْ بطلٍ
 سنظل نبكي المجد والصرحا
بالله أرض المعجزات كفى
 لا تمنعي أحرارنا الفرحا.
__________________


 (لزوميات مغترب)
عيد بعيد
لكلِّ النّاسِ بَعْدَ الصَّوْمِ عيدُ
وَبِالْإِفْطارِ عيدُهُمُ سَعيدُ
وَقَلْبي مُنْذُ لَيْلى غادَرَتْني
 يَصومُ وَوَصْلُها عيدٌ بَعيدُ
فَكَمْ وَعَدَتْ وَما أَوْفَتْ بِوَعْدٍ
وَحينَ تَوَعَّدَتْ صَدَقَ الْوَعيدُ
وَما رَحِمَتْ مُحِبًّا شاخَ عِشْقًا
كَأَنَّ فُؤادَهُ شَيْخٌ قَعيدُ
يَلومُ اللّائِمونَ وَما دَرَوْا مَنْ
لَها الذِّكْرى الْجَميلَةَ أَسْتَعيدُ
عَشِقْتُ غَزالَةً إِنْ تِهْتُ عَنْها
فَمِسْكُ فُؤادِها قَلْبي يُعيدُ
وَلَوْ وَطِئَتْ صَعيدًا فيهِ رِجْسٌ
لَأَفْتى الشَّيْخُ: قَدْ طَهُرَ الصَّعيدُ
__________________

ياليلةَ العيدِ هذا العيــــدُ واللُعَبُ
 وبهجةُ الطفلِ مافي عقلها تَعَبُ ..!
تحُــومُ ترقصُ تستجلي مفاتنَهـا
ملابسٌ وعصــــافيرٌ لها زغَبُ ..!!
وضحكةٌ قد شداها ثغـرُصِبيَتِها
تؤججُ الوَثبَ كي ترقى وكم تثِبُ ..!!
ملاعبٌ كنتَ فيهـــا يافؤادُ فتى
 تُســابقُ الخيلَ لا صدقٌ ولاكذبُ ..!!
مازلتُ أذكرُ من أحداثها طُرَفاً
وأعجبُ الحال ما فيهِا هوالعجَـبُ ..!!
ياليلةَ العيدِ هل أنكرتِ صحبتَنا
 أيامَ كنــــا وكان اللهوُ واللعِـــبُ ..؟!
وكان للعيد أنغـــــــــــامٌ يؤذنُها
مؤذنُ الحيِّ يٌعليهـــــا ويختَطِبُ ..!!
كأنَّ في العيدِ أعيادٌ يرددُهـــــا
 في كل آونـــــــــةٍ لحنٌ لهُ طَرَبُ ..!!
ياليلةَ العيد في الشهباءِ موعدُنا
 قُبَيلَ فجــــــرٍ لهُ الأبصارُترتَقِبُ ..!!
تبلَّجَ الفجرَ من تحتِ الرُّكامِ فلن
 يُعيــــــدَ شمسكِ للظلماءِ ياحلبُ ..!!
__________________

عـِـــــــيدٌ مُــــــــــــبـــَــارك !
ويـقـولُ لِـي عـيدٌ مـبارك قـلت: مـــاذا ؟ أيّ عــيدْ ؟
يـومَ الـذي ذبــحوا البلاد من الوريـد إلى الــوريد ؟
أم يـوم َنـبحث فـي الـرّكام عن الأمومـة والولـيد ؟
أم يـوم يُـعزف بـالرّصاص وبالـقذائـفِ والـحَديـد؟
أم حــين غاب أحــبّة في السّـجـن أو بين القــُيـود ؟
أم لـحظة اهـتـزّت رُبـى خـير الـبريّة والـوجود ؟
أهـنـاكَ يَـعـبثُ ؟ كـيف يـجرؤ مـجرمٌ نـذلٌ حَقود ؟
يـاأمّــتي هــل طــابَ هــذا الـذلّ أم طـابَ الــرّقُـود ؟
أَوكـلّـما نـاديـتُ يـاقـومـي سـتخرسـُـني الـحـُدود ؟
وأرى شــهــيـداً كــــلّ ثــانـيـة ٍيـشـيّـعـه شَــهـيـد
وأب ٌيــمـوت ُ بـجـوعــِه وبـقـربـِـه مــاتَ الـحـَـفيد
وأمــورُنــا بـيـد الـخــؤُون يـعــِينه فــيـنا الـحَـقُود
لـكـن بــرغـم جـِراحـها والـقــهر ضـمّـدهـا الـصـّمود
ولــنـا الـيـقـينُ مـــن الإلـــهِ بـأنّـهـا يــومـاً تــــعـود
ســـتـعود مــن بـيـن الـرّكــام تُـزيل أثـــقال الــجُمود
ويــكـونُ مـنّـا خـــالـد ٌ لـتـصولَ فــي يـــده الـرّعـُود
مــنّــا الأمــيــن أبـوعـــُبـيدة َوالـمُـثـنّى والـرّشـــيـد
وعــلـيّ والـفــاروق والـصــدّيق كـــانوا لــنا الـجــُدود
يـــا مـوطـن الأمــجــاد يــا درب الـحــَضـارة والأسـُـود
الـفـــرحة الـكـُبرى إذا الإســــلام فـي الـدّنـيا يـَـسُود
فـهـناك قُــل عــيـدٌ مــبـارك ُ حـيـن تـرتـَفِع الـبـّنود
وهــناك حــيّ عــلى الســّلام على الجـِنان عـلى الخـلود
__________________

ماعُدّتَ يا عــــــيدُ بالأفـــراحِ تأتيني
بل بِتَّ تَنْكـــأُ جُرْحَـــــاً ظـــلَّ ُيدْمِيني
قد جِئْتَ وحدكَ والاحبابُ قدْ رحلوا
هلَّا أتيْتَ بِهــمْ لو شِئْـــــــــتَ تُسْلِينِي
يا عيدُ هذي بلادي قدْ غَــدَتْ طَللَاً
البومُ ينــعـــــقُ فـــــيـــــــــها للثعابينِ
كيفَ اصْطِبَاري وقلبي لــيسَ يسْكُنُهُ
غير الحنينِ وحزنٌ بـــــــــاتَ يطْوينِي
يا عيدُ فرحتُــك الأولى قدِ انْدَثَرتْ
قدْ كُنْتَ تمْسَحُ دمعـــــي كي تُواسِينِي
واليومَ هاأنتَ تأتي َبائِســــاً أَسِفَاً
أَرْنُو إِليْــــــــكَ فَتُشْجِيـــني وتُبْكِينِــي
متى يعودُ زمانٌ ينتشـــــي فرحاً
ويعبقُ العيـــــــدُ عِطْــــــراً كالرياحــينِ.
__________________

يا عيد

نَعَمْ عِيدٌ وَ رَغْـمَ الجُـرْحِ عِيـدُ
فَصَبْـرًا أيُّهَـا البَطَــلُ الوَحِيــدُ
دِمَـــاؤُكَ لَمْ تَـزَلْ أبَـــدًا تُغَنِّـي
فَكُـلُّ العَـــاشِقِيـنَ لَهُـــمْ نَشِيــدُ
وَلَوْلاَ جُرْحُنَـا وَطَنِـي المُفَـدَّى
لَكَـانَ يَقُودُنَـا الغَـــرَقُ البَعِيــدُ
رَضِيتَ بِأَنْ تَمُوتَ بِكُلِّ صَبْرٍ
وَمِنْ عَيْنَيْــكَ يَنْطَلِــقُ الشَّهِيـدُ
فَبَــارِكْ جُرْحَنَا يَاعِيـدُ وَارْقُبْ 
وَقُـــلْ إنِّـي بِدْمَعَتِكُــــمْ سَعِيــدُ
__________________
شعر شعبي عن العيد - عيد الاضحى 2018
ياشعب عيدك سعيد 
ألّبس قديم او جديد 
زور القريب والبعيد 
هـــي هـكذا أعيادنا 
العيد مش بالفلوس 
أو بالهرم والدحوس 
العيد طيب النفوس 
هـــي هكذا أعيادنا
سلمّ على مــن قطع 
وصلك. وزاد الدلــع 
قله أبــوه الطمـــع 
جـي نرمــي أحزاننا
العسب سلمّ ســلام 
وقول أحلــى الكلام 
ماشي علينـــا ملام 
عنسـاير أوضاعنـــا
أهـــم شــي عافيه 
وأربــع قُــرم دافيه
وأرواح متصـــافيه 
هـــي هكذا أعيادنا
أمسح دمــوع اليتيم 
مسكيــن قلبه أليـمّ
فالحزن أكبــر غريم 
ينهش فـــي أكبادنا
بادر لنشـــر السلام 
يكفي تناحــر. حرآم 
هيـا معـــي ياكرام 
نعـــيد أمجــــادنا
وأختم بذكــر النبـي 
المجتبــى والنقي 
والآل هــم والوصي 
صلاه مـــدى أزماننا 

ابيات شعر قصيرة ورسائل تهنئة للعيد

 تهنئه للعيد, تهنئة العيد, عبارات تهنئة بالعيد السعيد, عبارات للعيد, رسائل تهنئة بالعيد , عبارات العيد, رسائل تهنئة بالعيد الاضحى 2018 , تهنئه العيد ، تغريدات العيد  ابيات شعر للعيد قصيره


محد الصالح بن يغلة
يا ذِي حَويت الخصالُ 
اليوم عِـــيد الوصَالْ 
عاود على من تِحبْ 
حَتى ولو باتصَـــالْ
__________________

مباركٌ عيدكم في السّهل والوادي
وكل عامٍ وأنتم لحنُ إنشادي
يا أصدقائي ويا طلّ الندى ألَقاً
ويا سروري ويا فرحي وإسعادي !
__________________

عيدٌ يشعّ بفرحةٍ وجمالِِ
ولِذا أُهنئكم به في الحالِ
وتقبل الله الكريم تعالى
منا ومنكم صالح الأعمالِ !
__________________

وامنحْ فؤادَك غِبْطة ً وســـرورا
واملأ حياتَكَ فرْحـة ً وحُبُـــــورا
سَعَة ٌ حياتُكَ فاغتنـمْ ساعاتِهـــــا
ما عاشَ مَن عاشَ الحياةَ قُـتُـورا
عيد سعيد كل عام والجميع بخير
__________________

قالوا : انتظرنا هلالَ العيدِ ..قُلتُ لَهُمْ :
عسى أراكم بِعِيدٍ ( غير تقليدي )
لا تجعلوا الحزنَ يدنو من أحبّتكم 
قد يسرقُ الحزنُ منهم فرحةَ العيدِ
__________________

ياعيد عيِّدْ على أهلي وأحبابي
وأنثر ورودَكَ وانشُر مِسكَ أطيابِ
وقل لهم بلسانِ الودِّ مبتسماً:
مباركٌ عيدُكم فاجزوا بترحابِ
عيشوا على أملٍ بالله وانطلقوا
فتلك دارُ الهَنا من غيرِ بوَّابِ
__________________

من العايدين
عيد أهل فهلت اﻷفراح
وتلاشت اﻵهات واﻷتراح
عيد أعاد إلى النفوس صفائها
وتعانقت لقدومه اﻷرواح
فلكم من القلب المحب تحية
ولكم يغني الطائر الصداح
قد كان قلبي قبل هذا مقفل
لكنكم في دنيتي المفتاح
__________________

وعيدي بطلة هلالك
يمرني العيد بوجودك
مثل اطفال اشواقي
بصبح العيد يعايدونك
__________________

أنت وانا عصافير يوم العيد
بلمة هنا.. شو بتعشق التغريد
اوف وعتابا.. وشلعة حواصيد
وفرحة طفل بجديد توب العيد
__________________

بالورد والازهار
نستقبل قدوم اجمل نهار
والفل والاعطار
تبقى في سماالدنيا تفوح
ياسعدمنهو بار
وقلبه مانجد فيه احتقار
وللمساكين زار
بالبسمه وبالقلب السموح

كنتم مع اجمل الاشعار والرسائل لعيد الاضحى المبارك

اتمنى ان تعجبكم وتنال استحسانكم
اقرأ ايضاً.. برقيات ورسائل تهنئة بمناسبة العيد السعيد 2018

صور جديده لعيد الفطر 2018

هذه كانت اجمل باقة من الكلمات والتعبير الشعري عن العيد السعيد عيد كل مسلم
القصائد كانت متنوعة منها عن عيد الفطر واخرى لعيد الاضحى المبارك
وكذالك ابيات قصيرة كعبارات تهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك
والاضحى السعيد ، تقبل الله منا ومنكم وكل عام والجميع بخير 

ليست هناك تعليقات

شاركنا رئيك:
اخي الزائر الكريم اذا كنت زائر جديد هنا ، افئنت ضيف عزيز علينا وأنت مهم جداً بنسبة لنا،
فلا تبخل علينا ولو بترك تعليق او مشاركة هذا الموضوع ، فنحن نحب تعليقاتكم وإنتقادكم لمواضيعنا كحبنا لزيارتكم هنا وأكثر .^-^ ضع بصمتك...

جميع الحقوق محفوظة لــ مدونة ابداع اون لاين 2015 ©